جراحة الرباط الصليبي الأمامي

 

جراحة الرباط الصليبي الأمامي

تتم  عملية الرباط الصليبي فى حالات قطع الرباط الصليبي الأمامي حيث لا يتم خياطة الرباط المقطوع لأن ليس له القدرة على الإلتئام, بل يتم إزالة الرباط المقطوع من الرباط من خلال المنظار ثم يتم إعادة بناء رباط صليبي بديل جديد بإستخدام جزء (رقعة) من الأنسجة المحيطة بالركبة تكون بنفس قوة الرباط الأصلي. و هذا الجزء عادة ما يكون إما :

  • الثلث الأوسط من الرباط الذى يربط عظمة الردفة (الصابونة) بالقصبة  (كما فى الرسم)  أو
  • أوتار عضلات موجودة بالجهة الداخلية للركبة. و هذه الطريقة  الثانية تتميز بأنها تتم من خلال جرح لا يتعدى ثلاثة سنتيمترات لا يترك أثر على الجلد و يكون الألم بعد الجراحة يكون قليلا للغاية مما يساعد على سرعة رجوع المريض لمزاولة حياته بصورة طبيعية.

و يتم تثبيت هذه الرقعة فى عظام الفخذ من جهة و بعظمة القصبة من الجهة الأخرى فتقوم بالتالي بأداء الدور الذى كان يقوم به الرباط الصليبي الأمامي. و يتم تثبيت الرباط الصليبي الجديد فى مكانه بإستخدام مثبتات مصنوعة من مادة تذوب ذاتيا بعد مرور عدة شهور من الجراحة و لا تحتاج لإجراء جراحة لإزالتها.

و تتم عملية الرباط الصليبي عن طريق منظار الركبة دون الحاجة لفتح الركبة حيث أن ذلك يساعد على سرعة شفاء المريض و عودته لمزاولة نشاطة فى وقت قصير ويقلل من ألم الجراحة. أثناء هذه الجراحة يتم من خلال المنظار عمل ثقب صغير فى عظمة القصبة و آخر فى عظمة الفخذ ثم يتم تمرير رقعة الرباط الجديدة من خلال هذه الثقوب و تثبيتها فى الثقبين بواسطة مسامير ذاتية الذوبان لتصبح الرقعة هى الرباط الصليبي الأمامي الجديد.

قد حاول العلماء أستخدام أنسجة صناعية لبناء الرباط الصليبي الامامي حتى لا يضطروا الى أخذ أوتار من جسم المريض و حتى يختصروا وقت الجراحة. و تم استخدام العديد من المواد فى تصنيع هذه الأربطة الصناعية مثل الداكرون و ألياف الكربون و بوليمرات مختلفة. و لكن للأسف فالدراسات  طويلة المدى أثبتت أن هذه الأربطة و إن كانت تعطي نتائج ممتازة خلال الفترة الأولى بعد الجراحة فإنها تضعف و قد تنقطع بمرور الوقت على عكس الانسجة الحية. و بالتالي فلا زالت الاوتار المحيطة بالركبة هى المصدر الذى يعتمد عليه فى جراحة إعادة بناء الرباط الصليبي الى أن تظهر النتائج طويلة المدى للأربطة الصناعية الحديثة.

س:هل كل مريض مصاب بقطع بالرباط الصليبي الأمامي يحتاج لجراحة؟

ج :يتم إجراء جراحة الرباط الصليبي فقط للمرضى الذين يعيشون حياة نشيطة و الذين ثبت بالفحص ان ركبتهم غير ثابتة لأن إهمال علاج هذه الحالات قد يؤدي الى حدوث خشونة مبكرة لمفصل الركبة. 

س: هل عملية الرباط الصليبي خطيرة؟

هذه الجراحة آمنة للغاية اذا قام بإجراءها جراح متخصص و مضاعفات عملية الرباط الصليبي قليلة الحدوث. كما ان الالم بعد عملية الرباط الصليبي يكون بسيطا. و لا تتطلب هذه الجراحة من المريض المبيب فى المستشفى حيث يستطيع الخروج من المستشفى فى نفس اليوم

س: ما هى مدة عملية الرباط الصليبي؟

ج: تستغرق الجراحه وقتا يتراوح عادة ما بين 45 - 60 دقيقة و لكن قد تطول المدة قليلا اذا كان هناك إصابات أخرى بالركبة (مثل قطع بالغضروف الهلالي)  تحتاج لعلاج. 

تكلفة عملية الرباط الصليبي الأمامي:

تعتبر هذه الجراحة متوسطة التكلفة نظرا لإستخدام المنظار بها و إستهلاك مستلزمات لتثبيت الرباط الجديد مثل المسامير ذاتية الذوبان. و تتفاوت تكلفة العملية من دولة الى أخرى و من مستشفى الى أخرى. و يقوم الطبيب بتحديد التكلفة بعد فحص المريض و الإطلاع على أشعاته لتحديد الأسلوب الأمثل لإجراء الجراحة و مستلزماتها و بالتالي تكلفتها.

تعليمات ما بعد الجراحة:

عادة ما يخرج المريض الذى تم إجراء عملية الرباط الصليبي له من المستشفى فى نفس يوم الجراحة أو فى اليوم الذى يليه. و يسمح للمريض بالمشي بعد عملية الرباط الصليبي على قدميه فى اليوم التالي للجراحة بمعاونة عكازات على أن يترك العكازات  بعد فترة أسبوعين تقريبا و يمشي بصورة طبيعية مرتديا ركبة خاصة. و يعود معظم المرضى لممارسة الرياضة بصورة طبيعية بعد مرور حوالي 6 شهور من الجراحة.

الاتصال بنا

بيانات العيادة

إذا كان لديك أي أسئلة أو إقتراحات فأرجو إرسالها بإستخدام هذا النموذج مع مراعاة أنه لا يمكنني الوصول لتشخيص أو تقييم لحالة أي مريض من مجرد الوصف بالرسالة. كما يمكنك مراسلتي على البريد الإلكتروني : info@hip-knee.com

صفحات أخرى

تابعنا