تصليح أعوجاج الساق

 

تصليح أعوجاج الساقتصليح أعوجاج الساقيعاني كثير من المرضى من وجود أعوجاج (تقوس) بالساقين. و هذا الأعوجاج قد يكون موجودا منذ الصغر نتيجة مرض مثل لين العظام أو مرض بلاونت أو قد يحدث مع تقدم السن.و ينتج عن ذلك حدوث زيادة فى التحميل على الجزء الداخلي لمفصل الركبة مما قد يتسبب فى حدوث خشونة مبكرة بالركبة. و هذا يظهر فى الأشعة فى صورة ضيق فى الجزء الداخلي من المفصل كما هو واضح بالصورة .

علاج تقوس الساقين فى الأطفال بالتحكم فى مراكز النمو

 

 و إذا كان المريض قد تخطى سن الثامنة عشر من العمر فلا يوجد علاج لهذا التقوس سوى بإجراء جراحة تقويم لعلاج الإنحناء الموجود بعظمة القصبة حتى يتجنب المريض حدوث خشونة بالركبة. كما يتم إجراء جراحة التقويم كعلاج لحالات الخشونة المبكرة إذا كانت ناتجة عن وجود تقوس بالساقين.

 و لدقة إجراء الجراحة يتم عادة اللجوء لعمل أشعة خاصة تظهر الطرف السفلي كله من الفخذ الى القدم فى صورة واحدة ليتم عليها قياس زاوية الإنحراف بدقة لتحديد الزاوية التى سيتم تصليحها أثناء الجراحة.أشعة لقياس زاوية الإنحراف بدقة

و هناك العديد من الطرق لاجراء هذه الجراحة و يقوم الطبيب المعالج بتحديد الطريقة المناسبة لكل مريض بناءا على فحصه و الاطلاع على أشعاته. 

 

1. تصليح تقوس الساقين باستخدام شريحة و مسامير:

 

و فى هذه الجراحة يتم عمل قطع بسيط فى أعلى عظمة القصبة من خلال جرح صغير. خلال هذه جراحة التقويم يتم عمل قطع بسيط غير كامل فى أعلى عظمة القصبة من خلال جرح صغير يبلغ طوله 3-4 سنتيمتر.
ثم يتم توسيع موضع القطع و ذلك بأستخدام آلة مخصصة لذلك حتى يتم الحصول على زاوية التصليح المطلوبة ثم يتم توسيع موضع القطع و ذلك بأستخدام آلة مخصصة لذلك حتى يتم الحصول على زاوية التصليح المطلوبة و يتم التأكد من ذلك بواسطة جهاز الاشعة الموجود بغرفة العمليات.
ثم يتم تثبيت القطع العظمي بشريحة و مسامير و يتم ملء الفراغ الناتج ببدائل عظام و هى مواد صلبة يستبدلها الجسم مع مرور الوقت بعظام طبيعية. ثم يتم تثبيت القطع العظمي بشريحة و مسامير فى الوضع السليم. و اذا كان الفراغ الناتج عن تصليح التقوس كبيرا فقد يتم ملء الفراغ بترقيع عظمي  او ببدائل عظام و هى مواد صلبة يستبدلها الجسم مع مرور الوقت بعظام طبيعية.
و بعد إكتمال الإلتئام (عدة شهور) يتم رفع الشريحة و المسامير. و الغالبية العظمى من الحالات لا تحتاج لرفع الشريحة و المسامير. و لكن اذا رغب المريض فيمكن  بعد إكتمال الإلتئام (عدة شهور) ان يتم رفع الشريحة و المسامير.

 و ينتج عن هذه الجراحة أن تستقيم الساق و يتم توزيع الأحمال بشكل متساوي على كامل سطح مفصل الركبة. كما أن هذه الجراحة تساعد على زيادة طول المريض نظرا لأن التقوس يؤدي الى حدوث قصر بالساق. و يشترط لإجراء هذه الجراحة ألا تكون خشونة المفصل شديدة بدرجة كبيرة.

و هناك طريقة أخرى لإجراء جراحة التقويم باستخدام شريحة و مساميرو ذلك بأن يتم إزالة جزء مثلث من أعلى عظمة القصبة ثم يتم تثبيت العظمة فى الوضع السليم بواسطة شريحة و مسامير.

 

2. جراحة استعدال تقوس الساقين بواسطة المثبت الخارجي (اليزاروف):

 

فى هذه الجراحة يتم تثبيت عظمة القصبة فى الوضع المقوس بواسطة جهاز المثبت الخارجي ثم يتم عمل شق عظمي فى عظمة القصبة. و بعد عشرة ايام يتم البدء فى تصليح التقوس بصورة تدريجية و ذلك بان يقوم المريض بنفسه  بلف الصواميل (البراغي) الموجودة على الجهاز عدة مرات يوميا على مدار بضعة اسابيع حتى تستقيم الساق. ثم يترك الجهاز فى رجل المريض الى ان تعود العظمة الى صلابتها الطبيعية و عندها يتم إزالة جهاز المثبت الخارجي.

varus ilizarov

و تتميز هذه الجراحة بانها تصلح للحالات التى تكون زاوية التقوس بها كبيرة. كما تسمح للمريض بالمشي على رجله فى اليوم التالي للجراحة مباشرة. و فى هذه الجراحة لا يحتاج المريض لترقيع عظمي حيث ان عظام جديدة تتكون تدريجيا فى موضع الشق العظمي. و لكن على المريض الاهتمام بنظافة بموضع دخول الاسلاك فى الجلد الى ان يتم ازالة الجهاز.

الاتصال بنا

بيانات العيادة

إذا كان لديك أي أسئلة أو إقتراحات فيمكنك مراسلتي على البريد الإلكتروني : info@hip-knee.com

صفحات أخرى

تابعنا